مريم النبطانزي مع أطفالها

أكثر النساء خصوبة في العالم.. أنجبت 44 طفلاً في الـ36 من عمرها!

الجمعة، 18 أكتوبر 2019 الجمعة، 18 أكتوبر 2019

في حالة غريبة ونادرة، أنجبت أكثر النساء خصوبة في العالم، 44 طفلاً بحلول الوقت الذي كانت تبلغ فيع من العمر 36 عاما!
واضطر الأطباء في أوغندا لاتخاذ إجراءات طبية تمنع المرأة من الحمل والإنجاب، بعد أن وصل عدد أطفالها إلى 44 طفلاً قبل أن تصل إلى سن الأربعين.
والأم التي تدعى مريم النبطانزي،40 عاما، تعاني من حالة وراثية نادرة، أنجبت بسببها جميع أطفالها البالغ عددهم 44 طفلاً في سن السادسة والثلاثين، وبات عليها رعايتهم بنفسها، بعد أن هجرها زوجها.

واضطر الأطباء إلى القيام بإجراء يمنع مريم من الإنجاب، وذلك بعد أن اكتشفوا أن والدها كان لديه 45 ابناً من عدة نساء.
وأنجبت مريم أربعة توائم ثلاث مرات، وثلاثة توائم أربع مرات، وتوأمين ست مرات، وتقوم بشكل لا يصدق برعاية وإطعام جميع أطفالها وحيدة.
وكانت مريم تبلغ من العمر 12 عاماً، عندما تزوجت رجلاً يبلغ من العمر 40 عاماً، وبعد عام واحد فقط، أنجنبت أول مجموعة من التوائم، وحذرها الأطباء من أن استخدام وسائل منع الحمل يمكن أن يضر بصحتها، لأنها تملك مبايض ضخمة بشكل غير عادي، لذلك استمرت بإنجاب الأطفال.

وفي سن الثالثة والعشرين، كان عدد أطفالها قد وصل إلى 25 طفلاً، وتوسلت إلى طبيبها بأن يقدم لها المساعدة، لكنه نصحها مرة أخرى بضرورة الاستمرار في الإنجاب خوفاً على حياتها.
وقبل نحو 3 أعوام، أنجبت مريم آخر مجموعة من التوائم، وتوفي أحد الطفلين أثناء الإنجاب، قبل أن يهجرها زوجها، لكنها خضعت في نفس العام لعملية جراحية لمنعها من إنجاب المزيد من الأطفال.

المزيد:

السمات


سجّل إعجابك بصفحتنا على فيسبوك لتتابع أحدث الأخبار والصور أولاً بأول