إذا كنت تعاني من الأرق فعليك الحذر من تداعياته الخطيرة

إذا كنت تعاني من الأرق فعليك الحذر من تداعياته الخطيرة

الخميس، 07 نوفمبر 2019 الخميس، 07 نوفمبر 2019

كثيراً ما يعانوا حالات الأرق، ولا نستطع أن نحصل على القسط الكافي من النوم، فإذا كنت أحداً ممن يعانون الأرق، فعليك القلق لأن هذا الأمر يدعو إلى القلق والحذر من عواقب صحية وخيمة، وفق ما كشفت دراسة حديثة أجريت في الصين.

وأجرت الصين دراسة بحثية على مدى عشر سنوات كاملة، معتمدة على عينة ضخمة من الناس الذين يعانون من الأرق، وكشفت أن من يعانون الأرق، تزيد عرضتهم للإصابة بنوبة قلبية أو سكتة دماغية، بواقع 18 في المئة.

وبحسب المواقع العلمية، فإن الدراسة أجرتها جامعة بكين في الصين، على أكثر من 487 ألف شخص، متوسط أعمارهم يصل إلى 51 عاماً ولم يسبق لهم أن أصيبوا بسكتة دماغية أو نوبة قلبية، قبل بدء الدراسة.

اعتمدت الدراسة على 3 أسئلة، أولها حول ما إذا كانوا يعانون اضطرابات في الخلود إلى النوم، أو الاستمرار فيه.

أما السؤال الثاني فاستفسر المشاركين حول ما إذا كانوا يستيقظون في وقت مبكر جداً، وفي مستوى ثالث، سئل المستجوبون عما إذا كانوا يعانون مشاكل انتباه خلال النهار بسبب عدم النوم الكافي والمريح، خلال الليل. 

وأظهرت نتائج البحث الذي دام لمدة 10 سنوات على عينة تُعد هي الأكبر في الأبحاث العلمية بلغت 487 ألف شخص، أن من يعانون الاضطرابات الثلاثة المذكورة، كانوا أكثر عرضة للإصابة بالأمراض بنسبة 18 في المئة، أما من عانوا مشكلة واحدة فقط، فارتفع احتمال مرضهم بسبب الأرق، بمعدل 13 في المئة.

الباحث المشرف على الدراسة ليمينج لي، قال إن ما توصلت إليه الدراسة البحثية يجعلنا نفترض أن تقديم علاجات سلوكية لمن يعانون اضطرابات النوم من شأنه أن يقلل حالات الإصابة بالسكتة الدماغية والنوبة القلبية وباقي الأمراض الأخرى.

المزيد:

السمات


سجّل إعجابك بصفحتنا على فيسبوك لتتابع أحدث الأخبار والصور أولاً بأول