بعد احتراق منزله.. قصة أمريكي صمد وحيدًا 23 يومًا وسط الثلوج

بعد احتراق منزله.. قصة أمريكي صمد وحيدًا 23 يومًا وسط الثلوج

NogoumFMبواسطة: NogoumFM الثلاثاء، 14 يناير 2020 الثلاثاء، 14 يناير 2020

رفض أن يستسلم وقرر الصمود في درجات حرارة “تحت الصفر” لمدة تجاوزت الـ 20 يومًا أملا في النجاة وسط جبال تكتسي باللون الأبيض ومجموعة من الملابس فقط.

قصة مثيرة بطلها رجل أمريكي يدعى تاسيون ستيلي يبلغ من العمر 30 عامًا، ظل عالقًا وسط الثلوج في منطقة نائية بعد احتراق منزله لمدة 23 يومًا حتى تم إنقاذه.

بدأت قصة الرجل الأمريكي، الذي كان يقيم في ولاية ألاسكا الأمريكية، حينما احترق منزله بسبب وضعه بالخطأ كارتونًا في موقد الحطب للمساعدة على تعزيز الإضاءة، إلا أن النيران اشتعلت والتهمت المنزل.


بعد احتراق منزله.. قصة أمريكي صمد وحيدًا 23 يومًا وسط الثلوج

وعقب انتشار النيران، أسرع ستيلي بالخروج من المنزل حاملا بعض البطانيات والمعاطف وقليلا من الطعام بجانب أكياس نوم.

وقال: “الأمر وقع منطقة نائية في وادي سوسيتنا، وكنت آمل أن يتبعني كلبي إلى الخارج، لكنه للأسف لم يفعل، ولا كلمات لديّ للتعبير عن ما حدث، فقد شعرت وكأن رئتي تمزقت، وكان حظي سيئا في ذلك اليوم، حتى إن هاتفي لم يعمل”.

واتجه بعد ذلك الرجل إلى الخارج لكنه ظل حبيس الثلوج لمدة 23 يومًا بسبب العواصف الثلجية، قائلا: “حاولت نحت كلمة (النجدة) على الثلج لإثارة الانتباه لكن من دون جدوى، وقضيت معظم الوقت في النوم داخل كهف ثلجي، ولم أكن أحاول الخروج”.

وأكمل: “بعد مرور 23 يوما من الانتظار والصمود، تم إنقاذي من خلال إشعار تقدم به صديقي الذي استغرب اختفائي منذ عدة أسابيع، إلى السلطات الأمنية للولاية الأميركية”.

التدوينة بعد احتراق منزله.. قصة أمريكي صمد وحيدًا 23 يومًا وسط الثلوج ظهرت أولاً على نجوم إف إم.

المزيد:

السمات


سجّل إعجابك بصفحتنا على فيسبوك لتتابع أحدث الأخبار والصور أولاً بأول