تمساح

تصرف شجاع لطفلة أنقذت صديقتها من بين فكّي تمساح متوحش

الثلاثاء، 05 نوفمبر 2019 الثلاثاء، 05 نوفمبر 2019

بين ليلة وضحاها، تحولت طفلة صغيرة تبلغ من العمر 11 عاماً، إلى بطلة بعدما أصرت على إنقاذ صديقتها من بين فكّي تمساح متوحش.
والطفلة الزيمبابوية التي تدعى ربيكا مونكومبوي، أنقذت صديقتها لاتويا مواني، البالغة من العمر 9 أعوام، من خلال القفز على ظهر تمساح ثم فقأت عينيه.
وأثناء عودة الطفلة إلى منزلها، أصيبت بالذهول لرؤية تمساح يجر صديقتها في الماء، وفي حين أن جميع الأطفال الآخرين كانوا خائفين وهربوا من المكان، اندفعت ريبيكا نحو الماء، وقفزت فوق التمساح وبدأت تفقأ عينيه إلى أن دفعته لإرخاء فكيه عن لاتويا.

والفتاة الشجاعة ركضت نحو التمساح الذي قبض على صديقتها لاتويا من يدها وساقها، ثم بدأت في ضربه بقبضاتها، لكن ضرباتها على ما يبدو لم تزعج التمساح على الإطلاق، لذا استخدمت أصبعها في وكز عينيه حتى أرخى فكيها عن لاتويا، ثم سبحتا مبتعدتين عن التمساح الذي لم يهاجمهما ثانية.
واللافت للنظر أن ريبيكا تمكنت من إنقاذ صديقتها من دون أن تصاب بأي جروح، في حين تمت معالجة لاتويا، من جروح طفيفة لحقت بها.

تصرف شجاع لطفلة أنقذت صديقتها من بين فكّي تمساح متوحش
تصرف شجاع لطفلة أنقذت صديقتها من بين فكّي تمساح متوحش
والمعروف أن التماسيح تعيش في الماء واليابسة لكنها أكثر مرونة في الماء وتكون حركتها أكثر انسيابية.
ولعيونها طبقة بلورية في مؤخرتها مما تجعلها مرئية في الظلام بمجرد تسليط الضوء على الماء، فالتماسيح لا تتنفس تحت الماء بل فوقه لذلك تحتاج للبقاء على السطح لغرض التنفس وكذلك التجسس واستشعار الفريسة.

المزيد:

سجّل إعجابك بصفحتنا على فيسبوك لتتابع أحدث الأخبار والصور أولاً بأول