حملة حاوي التوعوية للسرطان بالتعاون مع البرنامج الأردني لسرطان الثدي

حملة حاوي التوعوية للسرطان بالتعاون مع البرنامج الأردني لسرطان الثدي

الإثنين، 04 نوفمبر 2019 الإثنين، 04 نوفمبر 2019

كجزء من حملة حاوي للتوعية بسرطان الثدي، أجريت دراسة توعوية خلال شهر تشرين الأول بالتعاون مع البرنامج الأردني لسرطان الثدي تهدف إلى  قياس درجة الوعي عند السيدات وكيفية ممارستهن لفحوصات الكشف المبكر عن سرطان الثدي شارك فيها أكثر من 1000 سيدة من منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.
حملة حاوي التوعوية للسرطان بالتعاون مع البرنامج الأردني لسرطان الثدي

وأظهرت نتائج الدراسة أن نسبة الوعي لدي السيدات حول أعراض سرطان الثدي وعوامل الخطورة عالية تصل إلى 83% ، كما أن نسبة السيدات اللواتي يعرفن ويتذكرن أن شهر تشرين الأول هو الشهر العالمي للتوعية بسرطان الثدي بلغت 68% .  وأكدت 75% من المشاركات أن مصدر معرفتهن الرئيسي هو شبكة الانترنت.

ويؤكد ذلك أن التسويق الرقمي والتطبيقات الإلكترونية  لها دور فعال في زيادة نسبة الوعي لدي السيدات وإقبالهن على إجراء فحص الماموجرام في المستقبل وتذكيرهن بأهمية اجراء فحوصات الكشف المبكر حيث أن 84%  من السيدات أكدن على أن وجود مثل هذا التطبيق الالكتروني سيشجعهن على إجراء الفحوصات المبكرة.
ووفقاً للاستبيان الذي تم توزيعه الكترونيا قامت ما نسبته 58% من السيدات بإجراء الفحص الذاتي ونسبة 27% من السيدات أجرين الفحص السريري أوفحص الماموجرام.

من ناحية أخرى ووفقا للاستبيان فإن ما نسبته  33% من السيدات العربيات يعزين السبب الرئيسي لعدم إجراء فحوصات الكشف المبكر عن سرطان الثدي هو عدم ملاحظتهن لوجود أية أعراض. 
والجدير بالذكر أن البرنامج الأردني لسرطان الثدي بقيادة ودعم مؤسسة ومركز الحسين للسرطان وبالتعاون مع 9 دول عربية  اعتمد شعارحملة هذا العام والذي كان بعنوان "ما تستني الأعراض... افحصي".  
ندعو جميع النساء إلى اتخاذ الاحتياطات وإجراء فحوصات الكشف المبكر بشكل دوري على النحو الموصى به من قبل مقدمي الرعاية الصحية.
نتمنى لكم جميعا حياة صحية سعيدة!
عائلة حاوي

تم نشر هذا المقال مسبقاً على ليالينا. لمشاهدة المقال الأصلي، انقر هنا

المزيد:

تعرفوا على مشاهير عرب دعموا بقوة حملات التوعية بمرض سرطان الثدي وجمعوا تبرعات للمريضات!

السمات


سجّل إعجابك بصفحتنا على فيسبوك لتتابع أحدث الأخبار والصور أولاً بأول