رجل يصور النساء في حمام الطائرات

راكب يستخدم حيلة شيطانية لتصوير النساء في حمام الطائرات

الثلاثاء، 13 أغسطس 2019 الثلاثاء، 13 أغسطس 2019

استخدم رجل حيلة شيطانية لم يتوقعها أحد لتصوير النساء في حمام الدرجة الأولى على متن طائرة تابعة لشركة طيران أمريكية، وذلك بعد أن عثرت إحدى الراكبات على كاميرا في الحمام.
وقد أُلقي القبض على الرجل صاحب الجنسية الماليزية، ويُدعى شون بينغ لي، بتهمة تركيب كاميرا في حمام السيدات، ووجهت إليه تهمة استراق النظر بالفيديو.

ووقع الحادث على متن طائرة تابعة للخطوط الجوية المتحدة رقم 646 من سان دييغو إلى هيوستن، وكانت متجهة إلى مطار جورج بوش إنتركونتنينتال.
وذكرت التقارير، أن راكبة من الدرجة الأولى من هيوستن، ذهبت لاستخدام الحمام، ورصدت معدات ينبعث منها ضوء أزرق، فأخذت السيدة الجهاز إلى طاقم الطائرة، وسلموها إلى مسؤولين في مطار جورج بوش الدولي.

واكتشفت قوات الأمن في المطار، فيما بعد، أن الجهاز معد لتسجيل الفيديو، وشاهدوا لقطات لرجل، يقوم بتركيبه في الحمام في الدرجة الأولى على نفس الرحلة.
ورغم عدم ظهور الوجه، تمكنوا من التعرف على الراكب من خلال الملابس والمجوهرات المرئية مع تلك الموجودة في كاميرات المراقبة، حيث كان يرتدي الجينز وقميص قصير الأكمام مع حروف NJC على ظهره.
وقد تم التعرف على الرجل هو مواطن من ماليزيا، جلس في مقاعد الدرجة الأولى على متن الرحلة المتحدة رقم 646، كما كشف رجال الشرطة أن هناك ملفات محذوفة من على الجهاز، وهما لامرأتين آخرين في حمام طائرة آخر.

وبعد فحص الملفات المحذوفة، تبين أنها كانت من طائرة تابعة لشركة طيران الإمارات، وكانت إحدى الضحايا ترتدي زي طاقم طيران الإمارات، وبالفعل كشفت وثائق المحكمة أن مكتب التحقيقات الفيدرالي تواصل مع الشركة التي يعمل بها لي والتي أكدت أنه سافر إلى الإمارات للعمل.
ويواجه الرجل عقوبة تصل إلى سنة سجن، أو غرامة، أو كليهما إذا أدين، وذلك بحسب القانون الذي أُضيف إلى قوانين الولايات المتحدة في عام 2004، ولي هو أول شخص يتم القبض عليه بموجب هذا القانون في السنوات الـ15 الماضية.

المزيد:

سجّل إعجابك بصفحتنا على فيسبوك لتتابع أحدث الأخبار والصور أولاً بأول