سفينة فضاء

سبيس إكس تخطط لصنع أقوى صاروخ في تاريخ السفر لنقل البشر إلى المريخ

الإثنين، 30 سبتمبر 2019 الإثنين، 30 سبتمبر 2019

يبدو أن عشاق الفضاء على موعد مع رحلة رائعة، داخل أقوى صاروخ في تاريخ السفر، وذلك بعد أن كشف مؤسس شركة سبيس إكس ورئيسها التنفيذي، إيلون موسك، عن الخطوط العريضة لخطة لسفينة ستار شيب، الجيل القادم من سفن الفضاء التي تصنعها شركته، ومن المتوقع أن ينقل البشر في نهاية المطاف إلى المريخ.
وفي نهاية المطاف، ستحمل المركبة الفضائية ما يصل إلى 100 شخص في رحلات طويلة بين الكواكب.
 

والهدف من السفينة الجديدة هو جعل السفر إلى الفضاء مثل السفر الجوي، حيث تم العرض التقديمي من موقع اختبار بوكا تشيكا التابع للشركة بالقرب من براونزفيل بولاية تكساس.
وتطلق شركة سبيس إكس، التي يملك اسهمها عدد صغير من الأشخاص، حاليًّا، صاروخها فالكون 9 وصواريخ أقوى، من طراز فالكون هيفي لخدمة عملائها مثل وكالة الفضاء الأمريكية ناسا ومشغلي الأقمار الصناعية التجارية والجيش الأمريكي.
وتعاقدت وكالة ناسا مع بوينج كورب وسبيس إكس لنقل رواد فضاء أمريكيين إلى محطة الفضاء الدولية من خلال ما يعرف باسم برنامج الطاقم التجاري.

يُذكر أن النموذج الأولي للصاروخ المكون من ثلاثة أرجل والمسمى (ستارهوبر) Starhopper قد أُطلق حتى الآن في قرية بوكا تشيكا – التي ينزعج سكانها من تجارب الصاروخ؛ وقد رفض بعض ساكينها عرضًا ببيع منازلهم بثلاثة أضعاف سعر السوق – مرتين منذ شهر يوليو الماضي، وقد ارتفع الصاروخ في آخرها إلى 152 مترًا، ثم هبط على لوح مجاور مصنوع من الخرسانة لتجربة محرك الصاروخ الذي ينتمي إلى الجيل القادم من المحرك الصاروخي الذي يُسمى (رابتور) Raptor.

المزيد:

السمات


سجّل إعجابك بصفحتنا على فيسبوك لتتابع أحدث الأخبار والصور أولاً بأول