أميرة نرويجية تتخلى عن لقبها

صور: أميرة نرويجية تتخلى عن لقبها الملكي من أجل الحب

الأحد، 11 أغسطس 2019 الأحد، 11 أغسطس 2019

لطالما كان الحب يصنع المعجزات، قررت الأميرة النرويجية مارتا لويز، التخلي عن لقبها الملكي في كل ما يتعلق بمشروعاتها التجارية، بعد وقوعها في حب شاب أسمر، وذلك بحسب ما تم إعلانه في بيان البلاط الملكي النرويجي.
والأميرة مارتا صاحبة ال٤٧ عامًا اتخذت قرارها بعد توجيه بعض الانتقادات لاستخدامها لقبها في عدد من المحاضرات في الدنمارك والنرويج مع شريكها الجديد دوريك فيريت.
 

وكانت الأميرة النرويجية قد اتُهمت باستغلال سلطاتها ولقبها لتحقيق مكاسب تجارية، حيث أنها اعتذرت فيما بعد ليأتي البيان الملكي مؤكدًا على عدم استخدام مارتا للقب الملكي إلا في حالة تمثيلها البيت الملكي، أو القيام بمهامها الرسمية في الداخل والخارج، وغير ذلك فإنها سوف تُدعى مارتا لويز فقط.

يُذكر أن قرار الأميرة النرويجية جاء بعد وقوعها في الحب مع ديريك فيريت، الذي اشتهر باسم شارمان، وقيامها بجولة ترفيهية معه، أطلقت عليها الصحافة العالمية الأميرة وشامان.

المزيد:

سجّل إعجابك بصفحتنا على فيسبوك لتتابع أحدث الأخبار والصور أولاً بأول