الطفلة ليلي

طفلة ذكية تستلهم فكرة شريرة من يوتيوب للتهرب من الذهاب إلى المدرسة

الأحد، 07 أبريل 2019 الأحد، 07 أبريل 2019

كل أب وأم يضعون ابنائهم تحت المنظار لمراقبة كل حركاتهم لاستشعار مدى ذكاء طفلهم، لكن في مفاجأة مضحكة، استلهمت طفلة صغيرة تبلغ من العمر 6 سنوات، فكرة شريرة من موقع يوتيوب كيدز، وذلك للتهرب من الذهاب إلى المدرسة وعدم التقدم إلى الامتحان.

والطفلة التي تدعى ليلي شولي، عمدت إلى ملء جسدها بنقاط حمراء بواسطة قلم تلوين لتوهم عائلتها بأنها مصابة بمرض الجدري المائي، كي لا تذهب إلى المدرسة.

ووالدة الطفلة ليلي، أكدت أن ابنتها مدمنة على متابعة موقع يوتيوب كيدز، مشيرة إلى أنه من خلاله استطاعت أن تستلهم تلك الخطة التي وصفتها بالذكية.

ولأن الرياح لا تأتي دائماً بما تشتهي سفن أصحابها، فالأهل لم يقتنعوا بكلام طفلتهم رغم إصرار الأخيرة على ضرورة أخذها إلى المستشفى لإجراء الفحوصات اللازمة.

واحتاجت ليلي أن تنتظر 4 أيام حتى ذهبت تلك البقع، لتقول أمها ضاحكة: "من حسن حظها أن ابنتي نفذت مخططها يوم الخميس، وبذلك لم يضطر أصدقاؤها أن يروها سوى يوم واحد فقط".

المزيد:

سجّل إعجابك بصفحتنا على فيسبوك لتتابع أحدث الأخبار والصور أولاً بأول