كسر الجماجم: أخطر تحدي بين المراهقين بعضهم خسر حياته في لحظة

كسر الجماجم: أخطر تحدي بين المراهقين بعضهم خسر حياته في لحظة

الأربعاء، 19 فبراير 2020 الأربعاء، 19 فبراير 2020

انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي فيديو جديد لتحدي بين الشباب والمراهقين تحت اسم تكسير الجماجم Skullbreaker، تعتمد فكرة التحدي على مقلب يقوم بتنفيذه 3 أشخاص يقومون بالقفز معاً في آن واحد إلا أن اثنين منهم يقومان بإيقاع الثالث المتواجد بينهما ليسقط على ظهره ورأسه.

التحدي #skullbreakerchallenge انتشر بشكل كبير في المدارس إلا أن تنفيذه أدى لوقوع الكثير من الحوادث حيث تعرض البعض لإصابات وحوادث خطيرة نتيجة للسقوط بقوة على الرأس والظهر وصلت أحياناً بعض الحالات إلى المشفى.

اللعبة بدأت في أحد مدارس فنزويلا في مطلع شهر شهر فبراير اونتشرت بشكل كبير في عدد من الدول كما  قام أحد مشاهير يوتيوب يُدعى dr. Music بنشر فكرة التحدي كاملة في منتصف شهر فبراير مما أدى إلى انتشار التحدي مما أثار جنون  المراهقين على وجه الخصوص.
عواقب انتشار هذا التحدي كانت خطيرة للغاية حيث فقدت فتاة في الـ16 من عمرها في البرازيل حياتها بعد المشاركة به حيث سقطت على رأسها بقوة، حادث هذه الفتاة دفع عدد من الدول لنشر تحذيرات عن خطورة المشاركة به مثل تايلاند وأندونيسيا خاصة في المدارس.

كما أن بعض الفيديوهات التي تم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي فقدت خلالها الضحية الوعي أو تعرضت لإصابات شديدة وهو ما يؤكد على خطورة هذا التحدي نتيجة للسقوط فجأة على الرأس، لذلك قامت بعض الدول مثل بانكوك بإعلان عقوبات خطيرة تصل إلى السجن 10 سنوات عند تنفيذ هذا التحدي.
في الوقت نفسه، أعلنت إدارة موقع تيك توك التزامها بقواعد السلامة والعمل على إزالة أي لقطات فيديو قد يهدد حياة وصحة الآخرين ومنع تداول كل ما يتعلق بهذا التحدي الخطير الذي يهدد حياة المراهقين.

المزيد:

السمات


سجّل إعجابك بصفحتنا على فيسبوك لتتابع أحدث الأخبار والصور أولاً بأول