هكذا تتغير ملامحنا عندما نسمع كلمة أحبك

كلمة أحبك: هكذا تتغير ملامحنا عندما نسمعها

الإثنين، 04 نوفمبر 2019 الإثنين، 04 نوفمبر 2019

عندما نُسأل عن معنى الحب، وما التفسير الأدق له، وكيف نصف هذا الشعور عندما يبدأ في النمو داخل أفئدتنا، ويهيم في أرواحنا، ويغلبنا الصمت، ويتملك منا الجهل.
فكيف نعبر عن شعور يعاش ولا يُحكى، وكيف نعرف إحساساً يضم آلاف المعاني، ومئات الكلمات؟.
لذلك، وبالتزامن مع عيد الحب المصري، الذي يوافق الرابع من شهر نوفمبر كل عام، نفذ موقع المواعدة العالمي Sentimente مشروع صور مثير للاهتمام بهدف إظهار كيف يؤثر الحب على الناس.

وتم تصوير المشاركين قبل التجربة وبعدها لتظهر كيف بدت وجوههم قبل الحب وبعده، وكيف اختلفت ملامحهم عندما شعروا أن هناك أناس يحبونهم.
واعتمد الموقع في التجربة على عرض مقاطع فيديو تحتوي على رسائل شخصية لكل مشارك، حيث أظهرت الصور فرقاً كبيراً في ملامح المشاركين قبل وبعد.
وعلى الرغم من استحالة رؤية الحب على أنه شيء مادي وملموس، لكن استطاع المصور توصيل هذا الشعور من خلال لقطاته، بعد عرض الفيديوهات التي احتوت رسائلها على صديق إحدى المشاركات يعترف لها بحبه أو مقطع فيديو أظهر حيواناتهم الأليفة المحببة.

وحرص القائمون على التجربة، ألا يعلم المشاركين شيئاً عن الفكرة لتخرج مشاعرهم بطريقة صادقة للغاية.
والحب متعدد الأوجه ويعطي كل شخص معنى خاصاً به، فبعض الناس يحبون أصدقائهم، والبعض الآخر لا يمكن أن يتخيل حياتهم بدون حيواناتهم الأليفة، والحب الرومانسي أيضاً قوي للغاية، وكذلك أن تحب نفسك.

المزيد:

السمات


سجّل إعجابك بصفحتنا على فيسبوك لتتابع أحدث الأخبار والصور أولاً بأول