مهندس يتحول إلى سائق تاكسي لينقذ الأرواح.. وهذه مكافأته

مهندس يتحول إلى سائق تاكسي لينقذ الأرواح.. وهذه مكافأته

بواسطة: آية عبدالرحمن الأربعاء، 15 يونيو 2016 الأربعاء، 15 يونيو 2016

قبل عشرين عامًا، تخلى المهندس الهندي فيجاي تاكور عن مهنته إلى الأبد، وانتقل للعمل كسائق تاكسي متخصص في نقل الحالات الحرجة إلى المستشفى مجانًا.

واتخذ فيجاي تاكور هذا القرار بعد ليلة عصيبة قضاها مع زوجته في الشارع فجرًا، إذ كانت تعاني من آلام شديدة في البطن خلال حملها، وتعذر عليهما العثور على سيارة تاكسي تأخذهما إلى المستشفى.

ومنذ تلك اللحظة قرر فيجاي تاكور أن يعمل سائق تاكسي ينقل الحالات الحرجة إلى المستشفى مجانًا، في أي لحظة من الليل أو النهار، بمجرد تلقيه مخابرة على هاتفه.

وعندما نشرت صفحة Humans of Bombay قصة فيجاي تاكور على موقع فيس بوك، نالت إعجابًا شديدًا بلغ آلاف التعليقات والمشاركات، حتى وصلت أصداء القصة إلى شركة "تاكسي فابريك" الهندية.

وتضطلع شركة "تاكسي فابريك" بتجديد المواصلات العامة الصغيرة في الهند، مثل التاكسي والتوكتوك، من خلال فرشها بديكور مبهج ملون يجتذب العين، ويجعل ركوبها رحلة ترفيهية.

شاهد أيضًا: هنود يطورون التاكسي إلى مستوى خيالي من الأناقة والفن.. صور ستغريك بنزهة طويلة في شوارع نيودلهي

وقررت "تاكسي فابريك" مكافأة فيجاي تاكور على طيبته، والأرواح التي أنقذها من الألم والموت لمدة 20 عامًا، فقامت بعمل تجديدات شاملة في سيارته، لتكرم جهده في إنقاذ الناس.

وبعد عملٍ شاق وممتع، اكتسى تاكسي فيجاي تاكور بمفروشات جميلة جذابة، عليها رسومات طفولية مضحكة، وكتابات تنوعت بين "سيارة الإسعاف" و"المنقذ".

وبهذا الشكل الجديد يعود المهندس السابق فيجاي تاكور ليواصل رحلاته لإنقاذ الناس، بعدما حصل على سيارة رائعة كما سترى في الألبوم أعلاه.

شاهد أيضًا:

المزيد:

سجّل إعجابك بصفحتنا على فيسبوك لتتابع أحدث الأخبار والصور أولاً بأول