خويتم الحارثي

موقف نبيل لأمير سعودي يتكفل بديون ولي أمر عفا عن قاتل ابنه

الأحد، 15 سبتمبر 2019 الأحد، 15 سبتمبر 2019

المبادئ النبيلة والقيم الإنسانية ليست مفاهيم نظرية وكلمات عابرة فقط، ولكنها مواقف، ففي السعودية، تكفل وزير الداخلية الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بسداد ديون مواطن ورفع إيقاف الخدمات عنه، بعد موقفه النبيل بالعفو عن قاتل ابنه في حادثة لقيت تفاعلاً كبيراً في المجتمع السعودي.
وتبلغ ديون المواطن الذي يدعى خويتم الحارثي الذي خرج من السجن قبل فترة لرعاية والده المقعد، نحو 500 ألف ريال.
 

ويتمتع الحارثي في الحي الذي يقطن فيه بمحبة واسعة من الجميع، خاصة الذين يتعاملون معه بحكم عمله مؤذنًا بمسجد قريب.
وكان المواطن السعودي خويتم الحارثي، فجع بوفاة ابنه معتز الطالب في الصف السادس الابتدائي بمدرسة بشر بن الوليد في الرياض، بعد شجار مع زميله.
وأعلن خويتم الحارثي عفوه رسمياً في الشرطة بعد أن وارى جثمان نجله الثرى دون أي مطالبات مالية لذوي المتسبب بقتله، معتبراً ما حدث قضاء وقدرا.
 

وتعد الواقعة من أعنف الحوادث التي شهدتها مدارس المملكة العربية السعودية، حيث قُتل طفل يبلغ من العمر 12 عاماً، بعدما تعرض للخنق إثر شجار مع زميله داخل باحة مدرسة بشر بن الوليد في العاصمة الرياض.
وأثارت أخبار مقتل الطفل معتز خويتم الحارثي، وهو في المرحلة الابتدائية هلعاً بين السعوديين فور تداول تفاصيلها في مواقع التواصل الاجتماعي.

المزيد:

السمات


سجّل إعجابك بصفحتنا على فيسبوك لتتابع أحدث الأخبار والصور أولاً بأول